{عنتيل المحلة الجديد} .. فيديوهات جنسية لصاحب محل قطع غيار توك توك مع فتيات داخل شقق +18

حسن ابراهيمآخر تحديث : الأحد 10 مارس 2019 - 8:07 مساءً
{عنتيل المحلة الجديد} .. فيديوهات جنسية لصاحب محل قطع غيار توك توك مع فتيات داخل  شقق +18

يعتذر لكم موقعنا الاخباري “مداد” عن نشر الفيديوهات الجنسية لعنتيل المحلة صاحب محل قطع غيار توك توك مع فتيات داخل شقق +18 ، نظراً لمخالفتة للسياسة التحريرية للموقع ، ونكتفي بنشر تفاصيل تسريب الفيديوهات الجنسية لعنتيل المحلة .

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي في جمهورية مصر العربية ، بعدد من الفيديوهات الجنسية لشخص ملقب “عنتيل” 39 عاماً في أوضاع جنسية مع عدد من السيدات في شقق ، حيث جرى تداول الفيديوهات بشكل مكثف على مواقع التواصل الاجتماعي.

الفديوهات المسربة ظهر فيها عدد من الفتيات في مشاهد اباحية مع صاحب محل قطع غيار توك توك بالقرية، بتصوير العديد من الضحايا أثناء ممارسة الرذيلة معهن، وقام بوضع الفيديوهات على لاب توب، وقام صديق له بالعبث بالجهاز والحصول على نسخة منها، وتهديده بنشرها فى حالة عدم الاستجابة لمطالبه.

وفي تفاصيل الفديوهات ، فقد أكدت عدد من المصادر الصحفية المحلية ، دخول العنتيل فى رهان مع أحد اصدقائه على سيدة، ونجح فى تصويرها، وحدث خلاف بينه وبين صديقه، وقام صديقه بنشر الفيديوهات بالقرية، وافتضاح أمره.

وشهدت القرية، حالة من الغليان بعد ظهور الفيديوهات الجنسية، وتبين أن من بين السيدات اللاتى ظهرن بالفيديوهات متزوجات ولديهن أطفال، وقام صاحب المحل المستأجر له، بطرده منه.

من جانبه، أكد اللواء طارق حسونة مدير أمن الغربية، أنه المديرية أو مركز شرطة المحلة لم تتلق أى بلاغات أو شكاوى ضد صاحب الفيديوهات الجنسية، مطالبا الأهالى المتضررين بالتوجه لمركز شرطة المحلة لتقديم بلاغات ضده حال رغبتهم فى ذلك لاتخاذ الإجراءات القانونية حياله.

كما قام صاحب المنزل المقيم فيه العنتيل، بطرده هو وأسرته من محل إقامته، بينما قام الأخير بالهروب من القرية خوفا من فتك الأهالى وأزواج الضحايا به.

رابط مختصر
2019-03-10 2019-03-10
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مداد الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

حسن ابراهيم