الأونروا تصدر عدة قرارات هامة تتعلق بالطلبة في ظل الوضع الاقتصادي الصعب في غزة

مهدىآخر تحديث : السبت 8 ديسمبر 2018 - 3:01 مساءً
الأونروا تصدر عدة قرارات هامة تتعلق بالطلبة في ظل الوضع الاقتصادي الصعب في غزة

غزة / مداد

أصدرت وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين “الأونروا”، اليوم السبت، عدة قرارات هامة تتعلق بالطلبة لمديري ومديرات المدارس، تهدف للتخفيف عنهم في ظل الوضع الاقتصادي الصعب الذي يعاني منه سكان قطاع غزة.

وأصدر رئيس برنامج التربية والتعليم في وكالة الغوث بغزة فريد أبو عاذرة، تعليمات إدارية تتمثل في منع جمع النقود من الطلاب أي سبب كان. وفق ما نقلت وكالة فلطسين اليوم.

وطالب أبو عاذرة بعدم إرهاق الطلاب بشراء مواد أو وسائل إعلامية، كما يمنع منعاً قطعياً إجبار الطلاب على شراء ملازم خارجية لاستخدامها أثناء المراجعة داخل الصف.

ودعا في نشرة التعليمات لإتباع التعليمات وإعلام العاملين في المدراس ومتابعة تنفيذها، مؤكداً أنه سيتم اتخاذ إجراءات إدارية ضد كل من يثبت بحقه مخالفته للتعليمات أعلاه.

ولاقت هذه القرارات استحسان وقبول أولياء الأمور الذين عبروا عن رضاهم من هذه القرارات، خاصةً في ظل الأوضاع الاقتصادية الصعبة وقلة الدخل، بسبب الحصار الخانق والعقوبات التي يواجهها الموظفون.

يُذكر، أن العديد من أولياء الأمور كانوا يشتكون من طلبات المدارس المتكررة حيث ترهقهم مادياً ومالياً، بسبب ما يطلب من وسائل تعليمية.

وكانت “الأونروا” قد أعلنت عن نظام جديد منذ منتصف 2017، لتقييم الطلبة عبر التقييم الواقعي، وإلغاء نظام الامتحانات والعلامات للطلاب.

وتعاني الوكالة الأممية من أكبر أزمة مالية في تاريخها، بعد قرار الولايات المتحدة، قبل أشهر، بتقليص المساهمة المقدمة لها خلال 2018، إلى نحو 65 مليون دولار، مقارنة بـ365 مليونًا في 2017.

وتبع تقليص واشنطن دعمها للأونروا، قرارًا من إدارة الرئيس دونالد ترامب، في 31 أغسطس/آب الماضي، بقطع المساعدات المالية للوكالة الأممية بشكل كامل.

وتأسست “أونروا” بقرار من الجمعية العامة للأمم المتحدة عام 1949، لتقديم المساعدة والحماية للاجئين الفلسطينيين في مناطق عملياتها الخمس، وهي: الأردن، سوريا، لبنان، الضفة الغربية وقطاع غزة.

قرار وكالة الغوث
رابط مختصر
2018-12-08 2018-12-08
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مداد الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

مهدى