العمال في منشآت مونديال قطر يعانون ظروفا قاسية منذ سنوات

admin5 محمدآخر تحديث : الثلاثاء 5 فبراير 2019 - 11:55 صباحًا
العمال في منشآت مونديال قطر يعانون ظروفا قاسية منذ سنوات

وصفت منظّمة العفو الدولية،اليوم الثلاثاء، ظروف العمال الأجانب العاملين في قطر، لا سيما بالمنشآت الرياضية التي ستستضيف مونديال 2022، بأنها لا تزال “صعبة وقاسية”، رغم الوعود القطرية المتكررة بتحسينها، لكن من دون تحرك قطري جدي. وقالت منظمة العفو الدولية إن قطر تخاطر “بمخالفة الوعود التي قطعتها على نفسها من أجل التصدي لعملية الاستغلال العمالي الواسع النطاق لآلاف العمال الأجانب”، قبل انطلاق مونديال 2022.

وأضافت المنظمة المدافعة عن حقوق الإنسان في تقرير لها أن “العديد من العمال لا يزالون عالقين في ظروف قاسية”، في إشارة إلى مماطلة الدوحة في تحسين ظروفهم.

وقال ستيفن كوكبيرن، الذي يعمل في المنظمة، إن “الوقت بدأ ينفد إذا ما أرادت السلطات القطرية أن تقدم إرثًا يمكن أن يبتهج الجميع له، ألا وهو نظام العمل الذي يضع حدا للانتهاك والبؤس اللذين يلحقان بعدد كبير من العمال الأجانب كل يوم”.

رابط مختصر
2019-02-05 2019-02-05
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مداد الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

admin5 محمد