الأربعاء , 22 نوفمبر 2017 - 03 ربيع الأول 1439 هـ

الاحتفال بإطلاق خريطة نابلس السياحية

الاحتفال بإطلاق خريطة نابلس السياحية

نابلس ـ مداد: احتفل في غرفة تجارة وصناعة نابلس، أمس، بإطلاق خريطة نابلس السياحية، بحضور نائب محافظ نابلس عنان الاتيرة، ووكيل وزارة السياحة وجيه عبد ربه، وعمر هاشم رئيس غرفة التجارة والصناعة،  وجمال حسيبا من ملتقى رجال الاعمال، والمدير العام لمجموعة رواج غالب العاصي، وحافظ ابو عياش مدير العلاقات العامة في مؤسسة رواج، وعدد من رجال الأعمال والمهتمين.

واستهل الحفل بكلمة للاتيرة التي رحبت بكل المؤسسات التي لها علاقة بالموضوع وبهذه المبادرة الريادية، شاكرة مجموعة رواج التي تحملت العمل الشاق لاطلاق هذه الخريطة الاقتصادية السياحية، حيث ان مدينة نابلس تزخر بالاثار المهددة في هذه المحافظة، ما ستوجب الضغط على الممولين للمساعدة بابراز هذه المعالم السياحية.

واشادت الاتيرة بالمعرض الاقتصادي الاردني الذي جرى في نابلس، شاكرة الغرفة التجارية والمؤسسة الامنية وملتقى رجال الاعمال ووزارة السياحة لجهودهم المميزة لإنجاح هذا العمل.

وقال عبد ربه: ان هذا المشروع يعزز السياحة الداخلية وان الوزارة تكثف العمل لتعزيز العمل السياحي في كافة المحافظات الخليل وقلقيلية وجنين ونابلس وطولكرم وكافة محافظات الوطن، ونؤكد على الشراكة الاستراتيجية والطلب من رجال الاعمال الدعم في هذا الاتجاه، وستقوم الوزارة بعمل مائة الف خارطة سياحية لكافة المحافظات، وذلك لتعريف المواطن قبل الاجنبي بهذه الاماكن.

بدوره، قال هاشم: ان نابلس تستحق عدة خرائط وهناك مؤسسات تحبذ وتعمل على تطوير الاماكن السياحية لتطوير البلدة القديمة ويجب ترسيم الادوار وهناك اماكن يجب ان نجد حلولا لها، ولا يكفي ان نقول هنا ممنوع البناء، بل يجب عملها والبناء فيها وتطويرها.

وشكر هاشم شركة رواج الذين عملوا هذه الخريطة ورجال الاعمال والذين ساهموا بهذا العمل المميز .

وقدم  حسيبا الشكر لمؤسسة رواج وكل من ساهم باصدار هذه الخريطة في مدينة نابلس المدينة التاريخية، حيث الحضارة والعراقة وكل حجر فيها له قصة، وكل كهف له حكاية، وكل شارع وزقاق له ومضة من التاريخ.

واشار ابو عياش الى ان خريطة نابلس السياحية التي اثمرت بعد جهد وعمل استمر سبعة اشهر، استهدفت بالدرجة الاولى قطاعي الفنادق والمطاعم والمواقع الاثرية والدينية والتاريخية في مدينة نابلس وقطاعات اخرى تحظى باهتمام الزائرين القاصدين لها، خاصة من الأهل في الداخل، ما يسهل لهم الوصول الى وجهتهم بكل يسر.

واشار العاصي إلى ان مشروع الخريطة الورقي ما هو الا بداية للمشروع الاكبر المتمثل بانشاء تطبيق وموقع الكتروني خاص بهذا الغرض بعد شهر رمضان القادم.

أضف تعليقك