الأربعاء , 22 نوفمبر 2017 - 03 ربيع الأول 1439 هـ

الطائف.. أطباء ينجحون في ترقيع مجرى بول طفل بـ"بطانة فمه"

الطائف.. أطباء ينجحون في ترقيع مجرى بول طفل بـ"بطانة فمه"

وكالات-مداد/

استعان فريق طبي بمجمع الملك فيصل الطبي بالطائف بـ"بطانة الفم"؛ لترقيع مجرى البول لطفل عمره 7 سنوات؛ حيث نجح الفريق في عمل ترقيع لكامل مجرى البول الأمامي لطفل يعاني من عيب بمجرى بول؛ لكون فتحة البول تقع في كيس الصفن بين الخصيتين ولا يوجد مجرى بول أمامي صالح للاستعمال، مما سبب معاناته منذ الولادة.

وكان الغشاء المبطن للفم هو أنسب الأنسجة لتعويض نسيج مجرى البول في حالة نقص الأنسجة المكونة لمجرى البول، ويمكن استعمال الغشاء المبطن للفم في إصلاح حالات العيوب الخلقية لمجرى البول خاصةً الحالات المعقدة والمرتجعة بعد جراحات سابقة، وكذلك حالات ضيق مجرى البول الناتجة عن التهابات أو حوادث.

وتكمن الصعوبة في هذه الحالة في الاحتياج لرقعة كبيرة؛ نظراً للنقص الشديد في الأنسجة؛ حيث تم ترقيع كامل مجرى البول الأمامي، إضافةً إلى العمل على طريقة خاصة من قبل المتخصصين في التخدير، بحيث يتم وضع أنابيب التنفس في وضع لا يتعارض مع أخذ الرقعة من البطانة الداخلية للشفة السفلى وجدار الفم، فيما تُعتبر هذه الجراحة هي الحل لتعويض مجرى البول، حين لا توجد وسيلة أخرى لتعويضه.

يُشار إلى أن الفريق الطبي تكون من استشاري المسالك الدكتور أشرف سعد سليمان، الذي قام بعمل الجراحة بمساعدة مقيم المسالك الدكتور عمر دلاور، وأخصائي التخدير الدكتور وفيق، والطاقم المساند في التخصصات الأخرى، فيما غادر الطفل المريض المستشفى بصحة جيدة ولله الحمد؛ بعد نجاح العملية واستكمال مراقبة نجاح العملية والتبول الطبيعي.

أضف تعليقك