الإثنين , 18 ديسمبر 2017 - 29 ربيع الأول 1439 هـ

هل صعق يوفنتوس برشلونة ؟

هل صعق يوفنتوس برشلونة  ؟

وكالات-مداد/

تقدم يوفنتوس الإيطالي اليوم على ضيفه برشلونة الإسباني بثلاثية نظيفة في ذهاب ربع نهائي دوري الأبطال الأوروبي لكرة القدم.

وشهدت المباراة مستوى تكتيكيا متميزا من جانب الفريق الإيطالي، وتألق الأرجنتيني باولو ديبالا في الشوط الأول وسجّل هدفين، بينما أضاف الثالث المدافع جورجيو كيليني.

بدأت المباراة بضغط من قبل أصحاب الأرض، وكاد يوفنتوس يتقدم بعد عرضية حولها الأرجنتيني غونزالو إيغواين برأسه نحو المرمى، لكن الحارس الألماني تير شتيغن أمسك بها على مرتين.

جاء الهدف الأول لليوفي بعد تمريرة من كوادرادو إلى باولو ديبالا داخل المنطقة، حيث التف الأخير بجسده ووضعها رائعة في الشباك.

حرم المخضرم جانلويجي بوفون برشلونة من التعادل عقب بينية شديدة الذكاء من ميسي جعلت أندريس إنييستا منفردا لكن يد الحارس المخضرم أبعدتها إلى ركنية.

بعدها بدقيقتين شن يوفنتوس هجمة مرتدة بقيادة الكرواتي ماريو ماندزوكيتش الذي مررها عرضية أرضية بذكاء لديبالا الذي أسكنها بصورة رائعة في الشباك.

ألغى حكم المباراة هدفا بعدما ارتكب ميسي خطأ في استخلاص الكرة من سامي خضيرة، لتصل الكرة إلى لويس سواريز الذي كان متسللا قبل إيداعها في المرمى.

كاد هيغواين يضيف الهدف الثالث عقب مرتدة منظمة مررها أليكس ساندرو للأرجنتيني الذي سددها، إلا أن تير شتيغن تصدى لها ليبعدها ماتيو إلى ركنية.

مع بداية الشوط الثاني كاد ميسي يسجل بتسديدة أرضية مرت بمحاذاة القائم بعدما قطع دفاع يوفنتوس الكرة من أمام سواريز. رد يوفنتوس فورا بمرتدة انتهت أمام سامي خضيرة الذي سدّد من خارج المنطقة كرة مرت بجوار القائم.

زاد برشلونة من الضغط  وأرسل سواريز عرضية شتتها الدفاع ليسددها أنييستا في المقابل من مرة واحدة فوق العارضة.

أضاع اليوفي فرصة للتسجيل من فرصة يشتبه في كونها تسللا لكنها وصلت إلى هيغواين المنفرد الذي سددها بغرابة بين يدي الحارس تير شتيغن. تمكن جورجيو كيليني من تسجيل الهدف الثالث للـ"سيدة العجوز" بعدما حول برأسه ركنية بطريقة رائعة نحو المرمى ارتطمت بالقائم قبل أن تعانق الشباك.

أضف تعليقك