الجمعة , 21 سبتمبر 2018 - 10 محرم 1440 هـ

مشترك مع جوال أو الوطنية؟ إليك بعض الأرقام التي تلخص أداءهما في 2017

مشترك مع جوال أو الوطنية؟ إليك بعض الأرقام التي تلخص أداءهما في 2017

غزة/مداد/

أفصحت شركتا الاتصالات الفلسطينية، والوطنية موبايل، عن نتائجهما المالية للشهور التسعة الأولى من العام الجاري، مقارنة مع الفترة المناظرة من 2016.

نقدم لكم في هذه السطور، أداء الشركتين خلال الشهور التسعة الأولى من العام الجاري، استنادا لإفصاحهما لبورصة فلسطين.

شركة جوال

بينت أرقام إفصاح الشهور التسعة الأولى من العام الجاري، أن عدد مشتركي شركة جوال بلغ 2.951 مليون مشترك.

وبحسب معطيات الإفصاح وحصل الاقتصادي على نسخة منها، بلغ عدد مشتركي جوال (الدفع المسبق)، نحو 2.574 مليون مشترك، حتى نهاية سبتمبر أيلول من العام الجاري.

في المقابل، بلغ عدد مشتركي الفاتورة لشركة جوال حتى نهاية الشهور التسعة الأولى من العام الجاري، 377 ألف مشترك.

وبلغ معدل الإيراد الشهري لكل شريحة، نحو 6.31 دينار أردني (نحو 31 شيكل)، بنسبة تراجع بلغت 2.3% مقارنة مع العام الماضي.

وتنشر مجموعة الاتصالات الفلسطينية بياناتها المالية لشركاتها مجتمعة (جوال، بالتل، حضارة، ريتش، بال ميديا)، التي بلغ إجمالي صافي أرباحها، نحو 54.4 مليون دينار (76.7 مليون دولار).

وبدأت جوال خلال وقت سابق من الشهر الجاري، منافسة أكبر من نظيرتها الوطنية موبايل، التي أعلنت عن دخولها سوق قطاع غزة.

ومنذ بدء عمل شركة جوال، نهاية تسعينات القرن الماضي، كانت هي الشركة الفلسطينية اللاسلكية الوحيدة العاملة في قطاع غزة.

الوطنية موبايل

وإن كنت مشتركاً مع الوطنية موبايل، فإن المعلومات التالية ستهمك، خاصة تلك المتعلقة بعدد مشتركيها، وكم تبلغ إيرادات الشركة من الشريحة الواحدة.

وتظهر أرقام صادرة عن الشركة، أفصحت عنها لبورصة فلسطين الأسبوع الماضي أن عدد مشتركيها في الضفة الغربية بلغ 804 آلاف مشترك حتى نهاية سبتمبر أيلول من العام الجاري، مقارنة مع 754 ألفاً في الفترة المقابلة.

وبلغ متوسط الإيرادات المالية للشركة عن كل شريحة مستخدمة نحو 7.8 دولار أمريكي (28 شيكل) شهرياً، خلال الشهور التسعة الأولى من العام الجاري، مقارنة مع 8.3 دولار (30.7 شيكل) شهرياً في الفترة المقابلة.

وقالت الشركة التي دخلت سوق قطاع غزة الأسبوع الماضي، إن إجمالي إيراداتها المالية خلال الشهور التسعة الأولى من العام الجاري، بلغت 63.4 مليون دولار أمريكي.

وسجلت الشركة صافي خسائر بعد الضرائب بلغت نحو 1.7 مليون دولار أمريكي خلال الشهور التسعة الأولى من العام الجاري، مقارنة مع ربح صاف بقيمة 1.116 مليون دولار في الفترة المقابلة.

والوطنية موبايل، هي إحدى شركات أوريدوو، تأسست عام 2007 وبدأت عملها في الضفة الغربية فقط في 2009، بينما منعت من العمل في قطاع غزة منذ ذلك الحين، حتى اليوم.

أضف تعليقك