الأربعاء , 18 يوليو 2018 - 05 ذو القعدة 1439 هـ

إسعاد الطفولة و" جايكا " ينظمان ورشة عمل حول الواقع البيئي في القطاع

إسعاد الطفولة و" جايكا " ينظمان ورشة عمل حول الواقع البيئي في القطاع

نظم مركز إسعاد الطفولة التابع لبلدية غزة وجمعية خريجي جايكا اليابانية ورشة عمل حول " الواقع البيئي في قطاع غزة ودور الحكومة في المرحلة القادمة " .

وحضر الورشة؛ مدير عام الشؤون الثقافية والمراكز في البلدية م . عماد صيام، ورئيس جمعية خريجي جايكا اليابانية خليل حسنين، ومديرة مركز إسعاد الطفولة فريال حلس، ومدير وحدة الدراسات في البلدية م . أنور الجندي،  والخبير في المجال البيئي د . احمد حلس، ولفيف من المواطنين والمهتمين في المجال البيئي.

وقال م . عماد صيام إن بلدية غزة تولي أهمية كبرى لقضايا البيئة وهي تعمل بالتعاون مع مختلف المؤسسات ذات العلاقة لتعزيز الوعي البيئي لدى المواطنين والحفاظ على الصحة البيئة في المدينة .

وأوضح أن البلدية وضمن واجبها تقوم يوميا بجمع النفايات وزراعة الأشجار في الشوارع العامة والحدائق ونشر مواد توعوية للمواطنين، والتخلص من المكاره الصحية والمحافظ على نظافة الأماكن العامة.

 بدورها تحدثت فريال حلس عن دور المركز في مجال خدمة الطفولة ونشر الوعي البيئي لدى الأطفال، وتنظيم الفعاليات والأنشطة في المجال البيئي والصحي .

وأكدت أن المركز نظم العديد من الفعاليات والأنشطة خلال العام الحالي في مجال تعزيز الوعي البيئي لدى الطفولة في المدينة .

من جهته تحدث أحمد حلس عن الوضع البيئي الصعب عن الواقع البيئي في قطاع غزة والحاجة  إلى تنفيذ مشاريع جديدة في مجال تحسين جودة البيئة والمحافظة عليها .

وأكد حلس أهمية تنفيذ مشاريع كبرى وإستراتيجية وجلب تمويل من أجل تحسين الواقع البيئي في القطاع والحفاظ على جودة البيئة وتقليل التلوث البيئي.

واتفق المجتمعون على أهمية تعزيز الوعي البيئي لدى المواطنين وأهمية تنفيذ مشاريع حيوية في المجال البيئي والمحافظة المحميات الطبيعية .

أضف تعليقك