1-3: ريال مدريد يفوز بالديربي الحماسي في متروبوليتانو

محمد أمينآخر تحديث : السبت 9 فبراير 2019 - 9:38 مساءً
1-3: ريال مدريد يفوز بالديربي الحماسي في متروبوليتانو
سجل كاسيميرو، من مقصية رائعة، وراموس وبيل أهداف الفريق الأبيض، الذي بات يحتل المركز الثاني في ترتيب الليغا.
جدية، صلابة وقوة. بدأت الآن المرحلة الحاسمة من الموسم ويواصل بطل أوروبا إظهار مستواه المتميز في الأسابيع الماضية. فاز البلانكوس بنتيجة 1-3 في مباراة الديربي الحماسية في واندا متروبوليتانو، حيث لم يسبق لأي فريق آخر الفوز هذا الموسم، وانتزعوا بجدارة المركز الثاني في الترتيب العام للمسابقة. افتتح كاسيميرو التسجيل بضربة مقصيةٍ رائعة فيما ضاعف راموس الغلة بهدفٍ من ضربة جزاء ناجحة فيما اختتم هدف بيل الفوز الخامس على التوالي للفريق في الليغا.

بدأت المباراة بقوة ومع صلابة كبيرة على الجانبين وتنازع على الكرة في كل لحظة. جاءت أولى الفرص الخطيرة على مرميي كوتورا وأوبلاك عبر جريزمان، مع تسديدة مرت بجوار المرمى، ومودريتش، بتسديدة رأسية على يسار الحارس. حاول ريال مدريد التقدم فيما ضغط أتلتيكو بشدة بحثاً عن أي ثغرة. نجح ريال مدريد في تسجيل الهدف الأول، في الدقيقة 16، عندما حصل البلانكوس على ركلة ركنية نفذها كروس، ولعبها راموس برأسه أمام المرمى، ليُسددها كاسيميرو بركلة مقصية رائعة.

استشارة “الفيديو المساعد للحكم”  عقب التقدم 0-1، بدأ البلانكوس التحكم بإيقاع المباراة. على الرغم من ذلك، وبعد تسع دقائق فقط، نجح أصحاب الأرض في تسجيل هدف التعادل. اختطف كوريا الكرة من فينيسيوس، في كرة متنازع عليها ليطالب البلانكوس بركلة حرة، ثم أرسلها لاعب أتلتيكو إلى زميله الفرنسي أنطوان جريزمان فانطلق بالكرة وسددها في مرمى كورتوا. لجأ حكم المباراة إلى تقنية “الفيديو المساعد للحكم” نظرًا لوجود شك في التسلل قبل أن يُعلن شرعية الهدف.

توقفت المباراة في لحظات كثيرة عرقلت استمرارية اللعب المدريديستا. لم يحصل الفريق على فرص كثيرة، وحاول توني كروس تسجيل الهدف الثاني للفريق بتسديدة قوية على يمين الحارس أوبلاك من خارج المنطقة، لكن الأخير تصدى للكرة ببراعة في الدقيقة 37. وقبل الاستراحة بدقيقتين، حصلفينيسيوس على ركلة جزاء في المنطقة فنفذها القائد راموس بتسديدة قوية على يمين الحارس أوبلاك ليُضيف الهدف الثاني للفريق 1-2 محققاً في الوقت نفسه هدفه الشخصي رقم 11 هذا الموسم.

ومع بداية الشوط الثاني، بحث ألفارو موراتا وجريزمان عن هدف التعادل بدون نجاح. ونجح الأول في تسجيل هدف لأتلتيكو لكن الحكم ألغاه بداعي التسلل في الدقيقة 54. في تلك الأثناء قرر سانتياغوسولاري الدفع بغاريث بيل بدلا من فينيسيوس جونيور. وفي الدقيقة 60، تألق البلجيكي كورتوا في التصدي لتسديدة قوية من خيمينيز وتحويلها إلى ركنية. وبعد ذلك، طالب موراتا بركلة جزاء لكن الحكم وتقنية الفيديو لم يجدا مبررا لذلك.

 بيل، 100 هدف  استمرت المباراة وتخللتها وقفات وأخطاء كثيرة مع قلة الفرص الخطيرة. وفي تلك اللحظات، برزت الجودة المدريديستا. نجح الويلزي بيل في تسجيل الهدف الثالث لريال مدريد في الدقيقة 74، حيث بدأبنزيمة الهجمة ومرر الكرة لمودريتش الذي أرسلها بينية فاستقبلها بيل وسددها بقوة على يسار أوبلاك معلنا 1-3، ومسجلاً في الوقت نفسه هدفه رقم 100 مع ريال مدريد. حسم البلانكوس اللقاء للتو لكنبيل واصل محاولاته وسعى لتعزيز الغلة بضربة رأسية لم يكتب لها النجاح. انتهت المباراة بفوز ريال مدريد 1-3. الآن، بدأ الفريق بالتفكير بدوري الأبطال.

رابط مختصر
2019-02-09 2019-02-09
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مداد الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

محمد أمين