', 'auto'); ga('send', 'pageview'); initAnalytics(); السوري : ابننا ليس لصاً إنما ذهب للحصول على أموال مستحقة له عند زوج نانسي عجرم – صحيفة مداد الاقتصادية

السوري : ابننا ليس لصاً إنما ذهب للحصول على أموال مستحقة له عند زوج نانسي عجرم

adminآخر تحديث : الثلاثاء 7 يناير 2020 - 6:13 مساءً
السوري : ابننا ليس لصاً إنما ذهب للحصول على أموال مستحقة له عند زوج نانسي عجرم

صحيفة مداد الاقتصادية

متسائلة عن سبب عدم إمساك الأشخاص الموجودين بفيلا نانسي عجرم بابنها وتسليمه للقضاء، مضيفة: “فيه قصة عندهم بالفيلا ولبسوها لابني وقالوا تبادل إطلاق نار وهو ما معه مسدس”.

وتساءلت أم القتيل عن دخول نجلها للفيلا رغم وجود حراسة عليها، وتساءلت أيضًا عن تعطيل الكاميرات، مستنكرة وضع القاتل في المستشفى بدلًا من السجن في الوقت الذي بات فيه نجلها في ثلاجة الموتى.

بدوره، علق المحامي جابي جرمانوس، محامي أسرة الفنانة نانسي عجرم، على الاتهامات الموجهة لزوج الفنانة اللبنانية بقتل عامل لديهم بادعاء أنه لص، وذلك خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي طوني خليفة، عبر فضائية “الجديد”.

ونفى جرمانوس أن يكون القتيل قد عمل من قبل عند نانسي عجرم وزوجها، مؤكدًا أنهم لم يعرفوه مطلقًا، مشددًا على أنه لم يعمل في الفيلا من قبل.

وتساءل جرمانوس عن مدى معرفة السارق بمنزل نانسي عجرم، لافتًا إلى أن تسلله المنزل تم تسجيله بواسطة الكاميرات وأن الكاميرات رصدت وجوده داخل المنزل وأن كل شيء مثبت بالتسجيل.

يشار إلى أن زوج الفنانة نانسي عجرم قام باطلاق 16 رصاصة على شاب سوري أردته قتيلاً ، قيل بأنه اقتحم الفيلا الخاصة بهم ، وهدد بالدخول إلى غرفة الأطفال ، وأصيبت الفنانة نانسي عجرم بجروح بسيطة ، وتم التحفظ على زوج الفنانة لإكمال باقي اجراءات التحقيق في القضية .

وأوضح جرمانوس أن زوج الفنانة نانسي عجرم لم يكن مسلحا وقت دخول اللص، وأنه تحدث مع اللص وعند توجهه لغرفة الأطفال ذهب وأحضر سلاحه، مشيرًا إلى أن زوج نانسي عجرم طبيب ولم يكن يعرف أن السلاح الذي بحوزة اللص سلاح بلاستيكي.

وأكد جرمانوس أنهم يثقون بالقضاء، مشيرًا إلى أن القتيل جسده فيه 16 طلقة، نظرًا لأن زوج الفنانة نانسي عجرم أصيب بانهيار عصبي

رابط مختصر
2020-01-07 2020-01-07
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة صحيفة مداد الاقتصادية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

admin