الأطباء الغلابة المصريين يفارقون الحياة واحد تلو الأخر

عبدالله مؤيد راضي31 يوليو 2020آخر تحديث : منذ 3 أيام
الأطباء الغلابة المصريين يفارقون الحياة واحد تلو الأخر

فارق الدكتور  المصري علي مرسي ابن محافظة الدقلهية المصرية والملقب بطبيب الغلابة الثاني الحياة متأثراً بفايروس كورونا الذي أصابه قبل أسبوعين من الآن.

ونعت الطواقم الطبية ووسائل الإعلام المصرية الطبيب مرسي بعد أن توفاه الله صباح اليوم الجمعة،والموافق لأول أيام عيد الأضحى المبارك ليعم الحزن على محافظات الجمهورية منذ وفاة الطبيب السابق مشالي صاحب اللقب والأخر مرسي .

وتداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي في مختلف مناطق الوطن العربي، تدوينات مفادها ، الدعاء بالرحم حيث تعبقت الكلمات بالحزن الشديد على مفارقة مرسي للحياة بعد قدوته مشالي .

يشار إلى أن الدكتور مرسي عمل بمشفى المنزلة في محافظة الدقلهية بتخصص نساء وتوليد بالإضافة إلى عمله الخاص بعيادته الطبية ،والذي كان له مئات المواقف التي تحترم إنسانية الفقراء والمحتاجين .

المصدروكالات
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.