الانسحاب من سوريا أثار انقساما كبيرا في واشنطن.

محمد امينآخر تحديث : الجمعة 11 يناير 2019 - 10:12 مساءً
الانسحاب من سوريا أثار انقساما كبيرا في واشنطن.
بدأ الجيش الأميركي بسحب معدّات من سوريا، بحسب ما أكده مسؤول في وزارة الدفاع الأميركيّة، لكن الغموض ما زال يلف الجدول الزمني لانسحاب ألفي جندي أميركي.

وقال المسؤول لفرانس برس “يُمكنني أن أوكّد (حصول) نقل لمعدّات من سوريا. ولأسباب أمنيّة، لن أعطي تفاصيل إضافيّة في الوقت الحالي”.

وكانت قناة “سي إن إن” قد تحدّثت، في وقت سابق، عن سحب تلك المعدّات خلال الأيام الأخيرة. ونقلت عن مسؤول في الإدارة الأميركية على علم مباشر بالعمليّة قوله إنّ سحب المعدّات مؤشّر على بداية الانسحاب الأميركي من سوريا.

في غضون ذلك، قال وزير الخارجيّة الأميركي مايك بومبيو، الخميس، إنّ الانسحاب الأميركي من سوريا سيتمّ، مؤكّداً أنّ واشنطن ستعمل بـ”الدبلوماسية” على “طرد آخر جندي إيراني” من هذا البلد.

من ناحيته، أكد مستشار الأمن القومي في البيت الأبيض، جون بولتون، خلال زيارة لإسرائيل، أنّ الانسحاب الأميركي من سوريا يجب أن يتمّ مع “ضمان” الدفاع عن الحلفاء.

ويوجد حالياً نحو ألفي جندي أميركي في سوريا ، معظمهم يعملون على تدريب قوات محلّية تُقاتل تنظيم داعش الإرهابي.

رابط مختصر
2019-01-11 2019-01-11
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مداد برس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

محمد امين