الشيخ: لن يكون هناك حوار مع حماس وأبلغنا مصر وقطر بذلك .. ولدينا ما يضع حماس في الزاوية

محمد امينآخر تحديث : الأربعاء 2 يناير 2019 - 11:18 صباحًا
الشيخ: لن يكون هناك حوار مع حماس وأبلغنا مصر وقطر بذلك .. ولدينا ما يضع حماس في الزاوية

أكد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح حسين الشيخ، الليلة الماضية، إن “حركته لن تجتمع مع قيادة حركته حماس إطلاقًا بعد سلوكها الأخير في غزة والمتمثل بمنع إيقاد شعلة انطلاقة فتح ولن يكون معها حوار”.

وقال الشيخ في حوار متلفز إن “فتح أبلغت مصر وقطر وعدة أطراف بأنه حال منعت حماس أبناء فتح من إيقاد شعلة الانطلاقة لن يكون هناك حوار”.

وأضاف أن “المصالحة مع حماس وصلت إلى طريق مسدود والحكم بيننا هو الشعب ولنذهب لصندوق الاقتراع”.

ولفت الشيخ إلى أن الانتخابات ستكون خلال 6 شهور، داعيًا الكل لـ”الالتزام بقرار المحكمة الدستورية”.

واتهم حماس بأنها “تسير في تطبيق صفقة القرن ومنسجمة مع مشروع دولة غزة، وهي غارقة في المؤامرة لإقامة إمارة للإخوان المسلمين في قطاع غزة”.

وتابع: “عند ذهاب أميركا وعدد من دول العالم بإدانة حماس في الجمعية العامة للأمم المتحدة واعتبارها حركة إرهابية الرئيس محمود عباس أجهض القرار، بالمقابل حماس تقول عنه بأنه غير شرعي”.

وقال الشيخ إن “حماس تكون مخطئة إذا اعتقدت أنه لا يوجد لدينا الكثير من الأوراق لنخرجها ونحرجها بها”.

واستكمل: “التحالف الشيطاني في غزة مصيره كمصير الحركات التي حاولت أن تجهض هذه الحركة الكبيرة، وإن فتح هي التي واجهت كل ما يسمي الجغرافية السياسية وتمتلك القرار الوطني، وحافظنا على القرار الوطني الفلسطيني”.

وأردف: “هناك تنظيمات موجودة في عواصم اتحدى أن يخرجوا بموقف معاكس للنظام الذي يحتضنهم، نحن من يوجد في بطن الحوت (الاحتلال) ونقول لا لأمريكا”.

وأختتم قائلاً: “الذي لا يعرف فتح يعتقد أنها وصلت للوهن والضعف، لكن هو لا يعرف المشاحنات  التي تجري داخل اللجنة المركزية للحركة ولكن في النهاية نتخذ القرار ونلتزم به جميعا، فتح لا يمكن أن تنكسر أمام عصابات ومافيات في غزة، وفتح عبر التاريخ تعرضت لكثير من المؤامرات والانشقاقات وجميعها باءت بالفشل”.

رابط مختصر
2019-01-02 2019-01-02
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مداد برس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

محمد امين